الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / إضراب شامل للتجار اليمنيين احتجاجًا على منع الحوثيين تداول العملة الجديدة
إضراب شامل للتجار اليمنيين احتجاجًا على منع الحوثيين تداول العملة الجديدة
الخميس, 26 ديسمبر, 2019 11:20:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
إضراب شامل للتجار اليمنيين احتجاجًا على منع الحوثيين تداول العملة الجديدة
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعة خاصة
أعلنت نقابة التجار اليمنيين، الأربعاء، عن إضراب شامل بدءاً من مطلع الشهر القادم، 1 يناير 2020م، رداً على قرار ميليشيا الحوثي، منع تداول وحيازة العملة النقدية الجديدة في مناطق سيطرتها.

واعتبرت النقابة، في بيان، أن قرار منع تداول وحيازة الفئات النقدية من الطبعة الجديدة للعملة الوطنية، "خنق للمواطنين في مناطق سيطرة الحوثيين".

وحذرت من أن هذا القرار الحوثي "سيدعو الأطراف الأخرى إلى اتخاذ قرارات مماثلة له، وهو ما يعني انفصال المجتمع اليمني اقتصاديًا، وهي مقدمة ستقود الى الهرولة نحو الانفصال السياسي والجغرافي، فالاقتصاد ما يزال أحد مظاهر الوحدة، وهذا القرار يقضي عليه".

وقال البيان، إن الموظفين الذين يستلمون مرتباتهم الحكومية، من حكومة عبدربه منصور هادي، لن يستطيعوا استخدامها في مناطق سيطرة الحوثيين.

وأضاف: "لو افترضنا أن عدد هؤلاء الذين يتقاضون مرتباتهم من حكومة هادي، مائة الف فقط، فإنهم يعيلون مائة الف أسرة وكل اسرة تتكون من ستة افراد وهذا القرار يعني خنق ستمائة ألف مواطن يمني عن قوتهم الضروري".

وأشار إلى أن المرتبات الشهرية للموظفين، تقدر بالمليارات، وهو ما يعني أضعاف حركة البيع والشراء في صنعاء وباقي المحافظات الواقعة تحت سيطرة ميليشيا الحوثي، إلى أدنى مستوى وحرمان الأسواق من تلك المليارات التي كانت تضخ فيها شهريًا وهي في أمس الحاجة اليها.

ونوهت النقابة إلى أن ذلك سيؤثر أيضًا على المزارعين والتجار وعلى الاستيراد وعلى نسبة الضرائب والجمارك التي كانت تجنيها حكومة الحوثي نتيجة الحركة في السوق المحلية.

وقال البيان، إن المواطنين والتجار وغيرهم من شرائح المجتمع الذين لديهم مبالغ كبيرة من هذه العملة وليس لديهم بديل نقدي ستتوقف اعمالهم، وهو ما يعني التأثير في الإعمار والبيع والشراء.

وذكرت نقابة التجار اليمنيين، أن "تحويلات المغتربين والتي تأتي معظمها عن طريق البنوك ومحلات الصرافة قد تحول إلى بنوك ومحلات صرافة تعمل في إطار سيطرة حكومة هادي المعترف بها دوليا، وهو ما يعني خنق العمل المصرفي في صنعاء وغيرها من المحافظات".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2072
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©