الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الحكومة الشرعية ترفض بدء حوار غير مشروط مع الحوثيين
الحكومة الشرعية ترفض بدء حوار غير مشروط مع الحوثيين
الاربعاء, 12 فبراير, 2020 02:11:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الحكومة الشرعية ترفض بدء حوار غير مشروط مع الحوثيين
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس -متابعات
قالت مصادر حكومية، إن الرئيس عبدربه منصورهادي، رفض مقترحات أممية للذهاب إلى حوار غير مشروط مع الحوثيين بهدف إنهاء الصراع في اليمن.
 
وأكدت المصادر أن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، مارس ضغوطا على الحكومة الشرعية للذهاب إلى حوار غير مشروط مع مليشيا الحوثي، متجاوزاً اتفاق السويد الذي عرقلت المليشيا تنفيذه.
 
ونقلت "عكاظ" السعودية عن المصادر قولها المصادر إن توجه غريفيث قوبل برفض من الشرعية والأحزاب المؤيدة لها وتأييد موقف الرئيس عبدربه منصور هادي الرافض لتلك المقترحات.
 
وكانت الأحزاب اليمنية المؤيدة للشرعية قد طالبت المبعوث الأممي، في بيان لها بتنفيذ اتفاق "ستوكهولم" أولاً باعتباره يوفر أرضية تساعد على التحضير لمفاوضات شاملة بمنهجية جديدة ويوفر شروط النجاح وتجعل السلام ضرورة لكل الأطراف.
 
واستغرب التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية اليمنية، دعوات غريفيث لمشاورات سياسية غير مشروطة رغم تعثر تنفيذ مخرجات اتفاق ستوكهولم بسبب تعنت الحوثيين.
 
ودعا بيان الأحزاب السياسية الحكومة اليمنية إلى تفعيل جبهات القتال ضد الحوثيين وتقديم الدعم اللازم والإسناد للمقاتلين كونها البوابة الحقيقية لتحرير اليمن.
 
وفي منتصف الشهر الماضي كشف غريفيث عن خطط أممية لإطلاق مباحثات حكومية حوثية غير مشروطة لمناقشة الملفات السياسية لإنهاء الصراع في اليمن.
 
وقام المبعوث الأممي بجولات مكوكية خلال الآونة الأخيرة إلى صنعاء والرياض ومسقط ودول أخرى لمناقشة مقترحاته التي تحظى بدعم دولي


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
904
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.





 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©