الثلاثاء ، ٠٧ ابريل ٢٠٢٠ الساعة ١٢:٢٢ صباحاً
حزب «صالح» يوجه أتباعه بمقاطعة فعاليات ومناسبات الحوثيين في ذمار إثر تصاعد الخلافات بين الجانبين

حزب «صالح» يوجه أتباعه بمقاطعة فعاليات ومناسبات الحوثيين في ذمار إثر تصاعد الخلافات بين الجانبين

دت حدة الخلافات في الآونة الأخيرة، بين الحوثيين، وأنصار الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بمحافظة ذمار وسط اليمن، لتصبح ظاهرة يلاحظها الجميع.

وكشف مصدر مقرب من المخلوع لـ(الموقع بوست) عن أسباب تصاعد الخلافات بين الحوثيين وأنصار صالح بذمار، والتي تتمثل في تورط قيادات حوثية بالمحافظة، في نهب مبالغ مالية بلغت قرابة 500 مليون ريال.

وأشار المصدر إلى أن الخلافات بين الجانبين، تصاعدت أيضا على المناصب في المكاتب الحكومية بالمحافظة، خصوصا بعد إعتزام الحوثيين تغيير العديد من مدراء العموم الموالين لصالح في المحافظة، واستبدالهم بعناصر موالية لجماعة الحوثي.

وعلى ذات الصعيد، أفصح مصدر مقرب من قيادة فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة ذمار، عن توجيهات من قيادات بفرع الحزب بالمحافظة، إلى جميع أتباع وكوادر وأعضاء الحزب، الموالين للمخلوع، بعدم التعامل مع الحوثيين، في أي أعمال قادمة، وكذا الامتناع عن حضور أي اجتماعات لهم، أو التواجد في فعالياتهم وتجمعاتهم، وحتى مناسباتهم الخاصة.

وبحسب المصادر، فإن أنصار الرئيس السابق، بدئوا فعلا بتنفيذ تلك التوجيهات، حيث رفضوا حضور البطولية الكروية ودورة الألعاب الرياضية التي انطلقت أمس، والتي تغيب فيها جميع أنصار المخلوع صالح بلا استثناء، بمن فيهم مدير مكتب الشباب والرياضية وقيادة السلطة المحلية.

إضافة إلى ذلك، انفصلت نقاط التفتيش الأمنية التي تتبع المخلوع عن الحوثيين حيث يعمل كلا منفصل عن الآخر، حيث أن كل نقطة تبعد عن الأخرى أمتار فقط.

الخبر التالي : المليشيا الانقلابية تطلق صاروخين بالستيين باتجاه مدينة مأرب وتضارب الأنباء حول اعتراضهما

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 661.00 657.00
ريال سعودي 174.00 173.00
كورونا واستغلال الازمات