الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / الرئيس اللبناني يزور السعودية
الرئيس اللبناني يزور السعودية
الثلاثاء, 10 يناير, 2017 11:20:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الرئيس اللبناني يزور السعودية

*يمن برس - العربية نت
يجري العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز والرئيس اللبناني ميشال عون مباحثات، اليوم الثلاثاء، حول العلاقات بين البلدين والقضايا الإقليمية والمستجدات العالمية.

الرئيس عون كان قد وصل العاصمة السعودية مساء الاثنين في أول زيارة خارجية له منذ انتخابه رئيساً في أكتوبر الماضي.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون اعتبر في حديث لقناة "الإخبارية السعودية" مساء الاثنين أن الحروب الداخلية لا تنتهي إلا بحل سياسي. وقال: "جميعنا بحاجة إلى التعاون لمحاربة الإرهاب، كما أننا بحاجة إلى التعاون مع المملكة العربية السعودية وكل الدول لأن الإرهاب لم يعد محصوراً في دول الشرق الأوسط بل عمّ العالم أجمع". كما أكد أنه جاء إلى المملكة "ليبدد الالتباسات حاملاً المودة والصداقة للشعب السعودي".

وفي ما خص الوضع اللبناني، أعرب عن عدم خشيته من فقدان التوازنات في لبنان، لا بل اعتبر أنها ستكون أكثر ثباتاً يوما بعد يوم. وأشار إلى أن الثقل الذي يحمله لبنان هو من النزوح السوري إلى أراضيه، الذي أدى إلى تضاعف العدد السكاني في فترة زمنية قصيرة جداً، لذلك يتحمل لبنان أعباء مادية كبيرة. وأمل عون أن يتم حل الأزمة في سوريا سياسياً وسلمياً، لأنه يسمح للنازحين بالعودة إلى سوريا وإعادة إعمارها، فالمشكلة تخطت المعقول والدمار الذي لحق بهذا البلد كبير جداً.

وتهدف زيارة لاستعادة العلاقات الطبيعية بين البلدين بعد فترة من الجمود، بحسب مصادر مقربة من القصر الجمهوري.

ورافق عون وفد رسمي يضم وزراء الخارجية والمغتربين جبران باسيل، والتربية مروان حمادة، والمال علي حسن خليل، والدفاع الوطني يعقوب الصراف، والداخلية والبلديات نهاد المشنوق، وشؤون رئاسة الجمهورية بيار رفول، والإعلام ملحم الرياشي، والاقتصاد والتجارة رائد خوري، على أن ينضم إلى الوفد في الرياض سفير لبنان لدى المملكة العربية السعودية عبدالستار عيسى.

أهمية الزيارة
وتكمن أهمية هذه الزيارة في توقيتها عقب تسوية سياسية أتت بعون رئيساً، وسعد الحريري رئيساً للحكومة، منهية شغوراً رئاسياً امتد إلى أكثر من عامين.

وأكدت مصادر من الوفد الوزاري المرافق أن أبرز الموضوعات التي سيطرحها الجانب اللبناني تتعلق برفع حظر السفر عن الرعايا السعوديين إلى لبنان وإعادة العلاقات بين البلدين إلى سابق عهدها على الصعيدين السياسي والاقتصادي، كما سيطرح موضوع الهبة السعودية لتسليح الجيش اللبناني والتي تم وقفها، إضافة إلى فرص استثمارية.

يذكر أن زيارة عون الأولى إلى السعودية تأتي تتويجا لنهج التوافق الداخلي، وتظهر بحسب المراقبين محورية دور المملكة في لبنان الذي طالما كان ساحة للاستقطابات الإقليمية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
961
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©