الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الأمم المتحدة: الحوثيون استخدموا المدنيين دروعا بشرية في المخا
الأمم المتحدة: الحوثيون استخدموا المدنيين دروعا بشرية في المخا
الجمعة, 10 فبراير, 2017 09:22:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الأمم المتحدة: الحوثيون استخدموا المدنيين دروعا بشرية في المخا
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - وكالات
قال المتحدث باسم المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة “روبرت كولفيل “إن الحوثيين استخدموا المدنيين في ميناء المخا كدروع بشرية.

وأكد الناطق ” كولفيل ” إن المفوض زيد رعد الحسين، يكرر دعوته لإجراء تحقيق دولي مستقل في اليمن بهدف كسر مناخ الإفلات من العقاب هناك.

وأشار” كولفيل ” في تصريح صحفي له اليوم الجمعة ” إلى إنه تم توثيق انتهاكات خطيرة للغاية للقانون الدولي بما في ذلك جرائم حرب محتملة وبوتيرة مثيرة للقلق منذ بداية النزاع المسلح في اليمن منذ حوالي عامين.

وأضاف  نقلًا عن المفوض السامي ” أن مكتب المفوض يعمل على تنفيذ قرار مجلس حقوق الإنسان بالعمل مع اللجنة الوطنية المستقلة لتقصى الحقائق في اليمن، لكنه يدعو إلى تحقيق دولي مستقل لكسر مناخ الإفلات من العقاب، ولمنح وقفة لمن يخططون وينفذون الهجمات في اليمن، وقال زيد رعد الحسين، إنه يتعين على المجتمع الدولي أن يكون واضحًا في أنه سيكون هناك عواقب لعدم احترام القانون الإنساني الدولي.

و قدرت الأمم المتحدة،فى بيان صادر عن المفوض السامي،  بأن حوالي 12 مليون يمنى، يواجهون خطر المجاعة في اليمن، مشيرًا إلى أن 3.3 مليون شخص بينهم 2.1 مليون طفل يعانون من سوء التغذية الحاد.

وأضاف البيان، أن اليمنيين وجدوا أنفسهم في وضع كارثي، حيث يعيشون في خوف دائم من العنف والدمار والموت ويعانون من الجوع.

وقال المفوض السامي، إنه يناشد طرفي النزاع في اليمن، ويذكرهم بالتزاماتهم بموجب القانون الإنساني الدولي لتجنيب المدنيين، ولفت إلى أن أي عمل متعمد أو هجوم مباشر ضدهم أو ضد الأهداف المدنية يشكل انتهاكًا خطيرًا للقانون الإنساني الدولي.

وعلى صعيد معركة ميناء المخا، قال المتحدث باسم المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، إن هناك تقارير مقلقه للغاية بأن المدنيين والأعيان المدنية تم استهدافهم خلال الأسبوعين الماضيين في ميناء المخا بمحافظة تعز، وبما ينتهك القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأكد المتحدث، أن اللجان الشعبية التابعة للحوثيين، وحلفائهم، طلبوا من المدنيين في المخا، عدم مغادرة منازلهم في وقت كانت القوات الموالية للحكومة قد دعتهم إلى اخلائها في اشارة الى استخدما الحوثيين للمدنيين دروع بشرية.

وقال إن تقارير موثوقة تفيد بأن قناصة تابعيين للحوثيين أطلقوا النار على العائلات التي حاولت الفرار من منازلهم في المناطق التي كان الحوثي يسيطر عليها في المخا، وشدد المتحدث على أن هناك ما يشير إلى أن الحوثيين قد استخدموا المدنيين كدروع بشرية.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1189
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©