الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / ويستمر الكذب
محمد جميح

ويستمر الكذب
السبت, 20 فبراير, 2016 04:34:00 مساءً

بعد طرد الحوثيين من فرضة نِهْم، تم التخطيط لهجوم إعلامي حوثي منسق مع هجمات إعلامية لفريق صالح...
بدأت الحملة الإعلامية قبل خطاب صالح الأخير...
جاء الخطاب تتويجاً للحملة التي استمرت بقوة بعده...
صدقوني...
أنا والله ما كرهت في حياتي صفة أكثر من الكذب...
الكذب منقصة...
الهجمة الإعلامية الحوثية على الفرضة ومأرب ناجحة، لكن الهجمة العسكرية المليشاوية فاشلة...
يعتمد الحوثيون على الإذاعة في بث إشاعات الانتصارات في الفرضة ومأرب...
يعرفون أن أكثر الناس لا يشاهدون التلفزيون لانقطاع الكهرباء...
يضحكون على جمهورهم بالإذاعة التي من السهل سماع برامجها...فيما لم يركز إعلام المقاومة والجيش الوطني حتى الآن على الإذاعة، وهي أخطر في اليمن من أية وسيلة إعلام أخرى...
على كلٍ، الفيسبوك يقول إن الحوثيين دخلوا مدينة مأرب، بعد أن أعطوا "المرتزقة" ٤٨ ساعة...
فنجان قهوتي الصباحية برد وأنا أتابع القراءة ضاحكاً:
"المرتزقة يطلبون الأمان ويهربون من مأرب..."
توجيهات لأبطال اللجان الشعبية والجيش بالرفق بالأسرى..."
الله يخزيك يا فيس، يا وجه الكذب...
ما قدر الحوثيون على مأرب، والمدافعون عنها بضع مئات من أبنائها، والحوثي في كامل قوته وقوة جيش سيطر عليه...
كيف يقدرون اليوم وقد أضحت مدينة بلقيس عاصمة المقاومة وقبلة الثوار من كل مكان...!
لا والله ما دخلوا مأرب ولا استعادوا فرضة نِهْم وإنهم لكاذبون...
تَخْسون يا اهل الكذب والغدر تَخْسون
يا اهل الخيانة والطباع اللئيمة
مارب لها في الحرب والسلم قانون
وانتو لكم في الحرب ذُل الهزيمة.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
331

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
الحكومة الصينية تعفي اليمن من الديون المقدرة بأكثر من 700 مليون يوان
صالح يعتبر استهداف كوادره إرهاباً ويقدم قائمة بـ 44 ناشطاً حوثياً من المسيئين لحزبه
مليشيا الحوثي تشكل غرف عمليات لاستقطاب الأطفال والزج بهم في جبهات القتال
نجاة نائب رئيس الوزراء «جباري» من محاولة اغتيال في منطقة طور الباحة بلحج
«الحوثي» يستعد لمحاكمات جماعية لأتباع صالح تمهيداً لتغيير الخريطة السياسية لصنعاء
محافظ تعز: الإمارات هي السبب في تعثر المعركة والتحالف العربي لا يدعم القوات الحكومية في المحافظة
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©