الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / صالح يجيد الهنجمة جيداً
يسري الأثوري

صالح يجيد الهنجمة جيداً
الإثنين, 28 ديسمبر, 2015 02:13:00 صباحاً

صالح يجيد الهنجمة جيداً وهذا ما حصل في خطابه ويريد أن يتفاوض مع السعودية مباشرة لإزاحة الشرعية وتتحول إلى أزمة وحرب بين دولتين بدلاً من حرب بين شرعية وإنقلاب، كما يريد ايضاً اتفاق جديد يزيح قرار مجلس الأمن لكن هذا لن يحصل.

صالح مهزوم ولابد من رفسات له، ولابد أن يطمئن أنصاره أنه ما زال قوي وأنه قادر على فعل الكثير خوفاً من انشقاقات جديدة وإنهيار الحزام القبلي للعاصمة، وقد خرج بتصريحات وخطابات مشابهة من قبل لكن لم يقدم شي على الأرض سوى المزيد من الهزائم.

الحوثيون همشوا صالح تهميش تام وتلقى ضربات على أيديهم بإزاحة موالين له من مناصب عدة كما تم نهب معسكر الإستقبال على يد الحوثيين ولم يتمكن صالح من تحريك ساكناً.

وسائل إعلام الحوثي لم تتعاطى مع خطاب صالح مطلقاً حتى الآن ومنها وكالة سبأ الواقع تحت سيطرتهم وقناة المسيرة، على غير العادة في الخطابات السابقة مما يظهر مستوى خلافات الحوثي وصالح وما يبدو ان الحوثي يريد إضعاف صالح عكس موقف صالح نفسه الذي يريد الشراكة بين الطرفين.

صالح استجدى المنشقين من المؤتمر العودة إلى اليمن وهو قال عليهم أنهم كانوا تحت اقدامه في خطاب سابق.

هل سيذهب الحوثيون إلى جولات الحوار القادمة منفردين وسيمثلون الانقلاب وحدهم ؟؟

*من صفحة الكاتب على فيس بوك

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
678

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
مليشيات الحوثي تسعى لتحويل جامع الصالح بصنعاء إلى مقبرة لشهدائها السادة (القناديل)
تأكيدات من الحوثيين والشرعية: المطلوب الأول «العميد طارق محمد عبدالله صالح» حي يرزق
الصحفي «يوسف عجلان» يصل مأرب ويكشف تفاصيل نجاته من غارة للتحالف في صنعاء
«قناص صنعاء» مرعب قيادات الحوثيين..حقيقة أم خيال؟
الحوثيون يجنون «164» مليون من جمارك صنعاء خلال شهر وموظفو الدولة بلا رواتب منذ عام
مليشيات الحوثي تطلق سراح طاقم «قناة اليمن اليوم» التابعة لصالح
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©