الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / ياسيادة الرئيس ويا حكومة والوفاق الوطني الى متى
أحمد مهدي عبده المزحاني

ياسيادة الرئيس ويا حكومة والوفاق الوطني الى متى
الإثنين, 11 يونيو, 2012 11:59:00 مساءً

لم يعد مقبولاً ولم يكون عدلاً وكذالك لم يكون منصفاً ترك اليمن وحيداً يواجه ما يواجه من محن ومصائب وكوارث لم تعد تحصى كل يوم تواجه اليمن بمشكلة منها واكثرها أنبوب الغاز وكثير من المشاكل ,,,

الحقيقة وطني عـــــاني كثيراُ صارع الويلات من فقر وجهل ومرض في ظل غياب العدالة والمصداقية التي تربع عليها الدكتاتورية وسقف النظام السابق الفاسد الذي جعل شعبي يعيش اسوء حالات العيش حياة طويلة ومراحل كثيرة مر بها وطني العزيز تبكي العين ويحزن القلب على حاله وطني الجريح طول فترة النظام السابق المخيف حلت المصائب ، القاعدة سرطان قاتل تريد تدمير كل شيء جميل في وطني ,,

الحوثيون اشبه بمصاصين الدماء تختفي وتظهر من جديد ,, الحراك الجنوبي يطالبون بشيء مستحيل وهو الانفصال الذي يزعج الكثير من الشرفاء من أبناء الوطن الغالي نحن معهم أذا مطالبهم يقبل بها العقل والمنطق هكذا وطني غارق وسط مشاكل متى واي وقت تعود فرحت المواطن والوطن ،،،

وفى ظل انتقال السلطة الذي كان وسوف يكون هو المخرج الوحيد من الحرب الاهلية تظل المصائب والمشاكل تجوب في داخل الوطن اصبح الخوف في قلب كل المواطنين يتعايش معهم من دمار وخراب ممتلكات عامة حل في الوطن وابشع جريمة سجلها تاريخ اليمن جريمة ميدان السبعين الذي استهدفت ابطال الأمن المركزي عملية إجرامية رفضتها كل الاديان السماوية والارض والانسان وكل يوم تمر على وطني الجريح يوم محملة بغمامة حزن وبرعود ألم وجوء مخيف يعيشها المواطن ,,,

نقول الى متى يظل هذا الحال ياسيادة الرئيس ويا حكومة والوفاق الوطني متى يعم الخير والحق والعدالة على هذا الوطن متى يكون الطمأنينة والامن والامان متواجد الى متى الانتظار يا حكومتنا الرشيدة متى تنتهي سيناريو الخداع والكذب على هذا الشعب المغلوب كفاء مراوغة كفاء تلاعب ,,الشعب انتصر بنور شمس الحقيقة وكشف ستار الظلام فى نظام سابق ,,,يا حكومتنا الى متى الانتظار

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1053

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
2  تعليق



2
موافقة
Sunday, 17 June, 2012 10:57:40 AM





1
وطني متى المعاد
Tuesday, 12 June, 2012 11:01:00 AM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©