الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / يحي علاو
عباس القاضي

يحي علاو
الخميس, 20 ديسمبر, 2012 09:40:00 صباحاً

لم أبك أحدا أثناء الدفن ،،، كما بكيت هذا النبيل ،،، الإنسان ،،، ولم تحضر النساء في تشييع جنازة كما حضرن في تشييعه ،،، وأنا أجزم أن كل واحدة منهن لم تتبع أباها ولا أخاها ولا حتى زوجها ،،، لكنه ملك القلوب والوجدان ،،، رأيت المُقعَد والفقير واليتيم وهم يبكوه ،،، ويندبوه بصوت جنائزي يهتز له الجبال .

رأيتهم جنبا إلى جنب مسئولين وموظفين وفلاحين و مهمشين يتلونك كـ إلياذة تحكي أسطورة اسمها يحي علاو .

قبل سنة من وفاته ،،، كان يستقبلنا في مطار صنعاء، لأخذ كاميرا أرسلت معنا من دبي،،، ولأنني تعودت أن أجعل ابني الأصغر يستقبلني ،،، فلما رآه ،،، رفعه إلى مستوى أعلى من رأسه ثم انزله قليلا ليطبع قبلة في جبينه ، ووجنتيه ،،، و قال له : هل تعرفني ؟ رد عليه عامر : نعم ،،، أنت تقدم أسواق شعبية ،،، أنزله ،،، ثم نظر إلي ،،، بنظرة عتاب ،،، قائلا : ألم تقل له أنني زميلك ؟ ثم حك كفه برأس عامر ،،، وقال : أنا زميل بابا .

لذلك ، كلما رآه عامر في التلفزيون ،،، يصيح بصوت عال : هذا زميل بابا.

يحي علاو ،،، سيمفونية حزينة ، مرت علينا كطيف اختفى ،،، وباختفائه أنتزع قلوبنا .
يحي علاو ،،، كان بينه وبين الله سرٌّ ،،، كشف يوم وفاته ،،، لذلك بكاه الإنسان والحجر والشجر حبا فيه وحزنا عليه .

سلام الله عليك يا يحي ،،، يوم ولدت ، ويوم مت ، ويوم تبعث إن شاء الله حيا .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
870

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2020 ©