الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / حرب الشياطين
خالد الصايدي

حرب الشياطين
الثلاثاء, 25 أكتوبر, 2011 09:01:00 صباحاً

وصل بنا الحال هذه الايام لان نعيش اوضاع بالغة في الصعوبة يتخللها الخوف والقلق جراء الاضطرابات الاخير التي تعيشها العاصمة صنعاء وبعض محافظات الجمهورية الم نقل أكملها...اصوات المدافع والرشاسات وجميع تلك العتاد والاسلحة بمختلف مستويلتها نكاد لا نفارقها ولو لحظة واحدة..حتى اصبحت هي كذلك جزء من حياتنا وواقعنا اليوم...

اليوم ليس مهما ان تكون منتميا لاحد طرفي المواجهة_وان كان هناك اكثر من طرف_حتى تشعر بالخوف على نفسك ،ولنك معرض للاستهداف ا وان تصيبك طائشة متعمدة المهم ان تموت او تقتل حى يشعر الجميع بانهم مشتركون في النزاع...

قبل يومين كنت امنا في منزلي بقرب وزارة المواصلات،وحين كنت بامان من الله افزع على دوي انفجار عنيف هز اركان منزلي واتى ضوءه يشع ضياء في اركان المنزل..فاذا بها قذيفة تسقط على بيت جاري العزيز المسكين لتعيث بمنزله الفساد..من اين اتت ؟؟ومن هو غريمه؟؟لاندري...

شباب يلعب مباراة في كرة القدم على الملعب الاحتياطي بمدينة الثورة يتعرضون لقصف من الرصاص ،مما يضطروا الى ان يزحفوا زحفا على بطونهم كي يخرجوا بسلام..من الفاعل ؟؟ولماذا لاندري....

بينما يتسوق زميلي بسوق شعوب ..يفزع على دوي صوت انفجارين عنيفين..والناس على فزع وهم يهربون خوفا ولا يدرون اين يذهبون...فلانا تكسر نافذته بطلق ناري"ويسلم الله"..والثاني يهشم زجاج سيارته..والناس على قارعة الطريق يهربون قبل حلول مطر الرصاص والقذائف الخفية..

نعرف ان اطراف النزاع كثيرة وممكن ان تشكلك فريق وتنضم الى المنافسة على القتل والتخويف..لكننا خلصنا في النهاية الى حقيقة ان هناك شياطين من الجن هم من يقومون باطلاق النار والرصاص..لاننا عجزنا ولم نعرف من هم؟؟؟

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
544

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2018 ©